دار العطاء تدشن «ترابط»

مسقط – ش
دشنت جمعية دار العطاء مؤخرا منصة إلكترونية تحمل اسم «ترابط»، وذلك بدعم من الصندوق العماني للتكنولوجيا وشركة شبكة العالم لحلول تقنية المعلومات (WEBWARE) ، وفي إطار الجهود المبذولة التي تقوم بها الجهات التطوعية لمساعدة الأسر المتضررة من تداعيات تفشي وباء كورونا كوفيد 19 بجانب الجهات العاملة في هذا الجانب، وذلك بهدف إيجاد منصة إلكترونية موحدة بين هذه الجهات تتيح لها التحقق من المساعدات المقدمة للأسر المسجلة لديها بكل يسر وسهولة.

رئيسة مجلس إدارة جمعية دار العطاء المكرمة مريم بنت عيسى الزدجالية تقول: «بداية أشكر كل من ساهم وشارك معنا في تدشين منصة «ترابط» وأخص بالشكر الصندوق العماني للتكنولوجيا، وشركة شبكة العالم لحلول تقنية المعلومات (WEBWARE)، وكما نعرف جميعا أن معظم الجهات التطوعية تقوم بإطلاق مبادرات خيرية تستهدف الفئات المتضررة وتعمل بنفس الأهداف وأحيانا في نفس الإطار الجغرافي، مما قد يخلق كثيرا من ازدواجية العمل وهدر الوقت والموارد المالية بغياب جهة واحدة تنسق عمل هذه المبادرات الطيبة، عليه فإننا في «دار العطاء» ارتأينا بعمل عمل منصة إلكترونية تشابكية باسم (ترابط) تربط الجهات الخيرية مع بعض.

من جانبه أكد الرئيس التنفيذي للصندوق العماني للتكنولوجيا المهندس يوسف بن علي الحارثي أن دعم الصندوق لإنشاء منصة “ترابط” يهدف لتوحيد الجهود لدى الجهات العاملة في الأعمال الخيرية بالسلطنة تحت مظلة المنصة التي تديرها جمعية دار العطاء، وبالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية الجهة المشرفة على هذه الأعمال الخيرية، موضحا أن منصة “ترابط” أيضا ستساهم في تحقيق مزيد من الشفافية والمصداقية لعمل الجهات الخيرية ومساعدتها على الإدارة المالية السليمة في ظل غياب جهة تنظيمية وتوثيقية للجهود المبذولة بنفس الآلية المطروحة في هذه المبادرة، حيث إن آلية عمل المنصة تتطلب أن تقوم الجهات الخيرية المسجلة بتعبئة استمارة في تطبيق ترابط، ومن ثم يتم الحصول على النتيجة مباشرة وفي فترة زمنية وجيزة لا تتعدى الثواني ما إذا كان صاحب الطلب تلقى مساعدة مسبقة من أي جهة خيرية وأي نوع المساعدة، وبهذا سيسهل أن يصل الدعم لكافة الفئات المطلوبة دون تكرار أو حرمان لحقوقهم، فالمنصة ستعمل على تنظيم أعمال المسؤولية الاجتماعية للجهات الخيرية في السلطنة، وداعمة لهذه الأعمال الإنسانية بالمجتمع.

وفي نفس السياق أبدى الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة شبكة العالم لحلول تقنية المعلومات (WEBWARE) إبراهيم بن سليّم الجنيبي سعادته للعمل على إنشاء منصة خيرية إلكترونية “ترابط”، يقول: “نحمد الله ونشكره أن وفقنا للعمل –ونحن في هذا الشهر الفضيل– على إنشاء منصة خيرية مشتركة بين جميع الجمعيات تكون تحت إشراف جمعية دار العطاء وبدعم من الصندوق العماني للتكنولوجيا، وأوضح الجنيبي أن “منصة “ترابط” منصة خيرية تخدم جميع الجمعيات الخيرية، حيث قمنا بالعمل على هذه المنصة بعد أن جمعنا الأفكار المطلوبة لإنشاء هذه المنصة، والاتفاق عليها، حيث إن المنصة تعمل على الوصول لأكبر عدد من المحتاجين وبدون تكرار، وتكون قاعدة بيانات لجميع المستفيدين، ومن خلال المنصة تستطيع أيضا عمل إحصائيات للمستقبل عن عدد المستفيدين ونوع التبرع، وأكد أنهم سيكونون دائما متعاونين وداعمين للأعمال الخيرية في السلطنة.