مواجهة الحجر المنزلي لكورونا بالمسرح

سمائل – صالح الرواحي
كشفت فرقة مسـرح الدن للثقافة والفن مؤخرا عن تنظيمها لمسابقة خاصة للأطفال عن بعد بعنوان: (في بيتنا مسرح)، وذلك بالتعاون مع حضانة “كتابي جليسي” وبدعم من صاحبة السمو السيدة الدكتورة تغريد بنت تركي بن محمود آل سعيد، للمساهمة منهما في الحد من إنتشار وباء فيروس كورونا (كوفيد- 19) عن طريق تشجيع الناس للبقاء في منازلهم، وبهدف اكتشاف مواهبهم وللحرص على بقائهم داخل البيوت واستثمار هذا الجلوس علميا وثقافيا وفنيا.

وقالت صاحبة السمو السيدة الدكتورة تغريد بنت تركي بن محمود آل سعيد مؤسسة ومالكة لمركز وحضانة (كتابي جليسي) والرئيسة الفخرية لفرقة مسـرح الدن للثقافة والفن بأن المسـرح ابو الفنون وتحية إجلال وتقدير للخشبة السمراء ولكل من يدعمها ويعمل من أجل ابقاء مجدها ومكانتها، ولكل من يحرص على نشر ثقافتها وتوعية المجتمع بأهميتها ودورها الحيوي في بناء وتطور الانسان والمجتمعات.

وأضافت سموها قائلة بأن فكرة وإعداد و تنفيذ وإخراج فرقة مسـرح الدن للثقافة والفن وحضانة كتابي جليسي لهذه المسابقة هي مبادرة متميزة ومشاركة راقية ومشوقة منهما لمواكبة الظروف الاستثنائية التي تمر بها بلادنا الحبيبة العالم أجمع والتي فرضت أسلوب حياة جديد وهو الحجر المنزلي وتعليق الدراسة ثم إنهائها والعمل عن بعد، والتوجه نحو العالم الافتراضي والرقمي وذلك إيمانا من الجهتين المنظمتين للمسابقة بأهمية مرحلة الطفولة و دور المسرح المهم في نمو وتطور شخصيات الاطفال و تشكيل سلوكياتهم الايجابية و غرس قيم و مبادئ حياتية لديهم .

وأشارت صاحبة السموالسيدة تغريد آل سعيد تقول: إن المسرح وسيلة تربوية و تعليمية و ترفيهية و تثقيفية وإبداعية ومنصة تفاعلية جميلة ليقوم الطفل باللعب التمثيلي ولعب الأدوار وتقمصها والتعبير اللغوي والحركي والتنفيس عن الانفعالات المختلفة لديه و تطور المهارات العقلية والمعرفية والتفكير وتطوير مهاراته في حل المشكلات وشغل وقت الفراغ بطريقة ممتعة ومسلية، عملنا في السنوات الماضية وما زلنا نعمل بصورة مستمرة سويا نحن (فرقة الدن) كمؤسسة فنية تعنى بالمسرح و فنونه و (كتابي جليسي) كمؤسسة تربوية تعليمية من أجل توظيف المسرح وتفعيل دوره في تنشئة وتطور الأطفال في الجوانب المختلفة وذلك من خلال تكثيف تصميم برامجنا و خدماتنا التربوية و التعليمية والترفيهية للاطفال في المرحلة القادمة بحيث ترتكز على ثقافة المسرح و ألياته و استراتيجياته، وسوف تكون هناك ان شاء الله مواد تعليمية و أنشطة متنوعة و ورش مقننة للاطفال تستخدم المسرح كوسيلة تعليمية أساسية جنبا بجنب مع الطرق الاخرى في التعلم و التعليم و خاصة في المراحل التأسيسية من نمو و تطور الفرد.